زراعة شعر بدون ألم

عند اتخاذ القرار بالقيام بعملية زراعة شعر فإن اول سؤال يخطر لنا هل عملية زراعة الشعر تؤلم ، بدأت مراكز زراعة الشعر في اسطنبول بإجراء عملية زراعة الشعر 100% بدون الم بالتعاون مع طبيب تخدير من خلال تطوير طريقة جديدة للعمل من اجل زراعة شعر بدون الم

في جميع مراكز زرع الشعر ، يتم تطبيق التخدير الموضعي في المناطق التي يتم فيها زراعة الشعر من أجل زراعة شعر بدون ألم ، هذا التطبيق للتخدير الموضعي هو قياسي لجميع مراكز زراعة الشعر في سياق التخدير الموضعي

تتم زراعة الشعر عادة من خلال تطبيق التخدير الموضعي ، و لا يمكن ان يكون التخدير الموضعي بدون الم لانه على الأقل يتم الإحساس بوخز الإبرة ، و لا يمكن استخدام ابر رقيقة أو صغيرة في التخدير الموضعي لان فروة الرأس عادة صلبة و لن ينفع استخدام الإبر الرقيقة ، لذلك لابد من الإحساس ببعض الألم اثناء التخدير

إن الكثير من الناس يشتكون من هذا الألم  – زراعة شعر بدون ألم

كيف ممكن القيام بعملية زراعة الشعر بدون الم ؟

مركز زراعة الشعر في اسطنبول يحاول دائما وجود حلول لكل المشاكل و قد أوجد حل للانتهاء من مشكلة الالم اثناء التخدير ، و التوصل الى عملية زراعة الشعر بدون الم ، لان مركز زراعة الشعر في اسطنبول يعرف انه هناك الكثير من الناس الذين لا يريدون اي الم و يبحثون عن عملية زراعة شعر 100% بدون الم ، من خلال توفير أطباء تخدير خاصين . حيث يعمل الطبيب على توفير كمية قليلة و غير مؤذية من التخدير او المهدئ من اجل السماح بإجراء التخدير الموضعي بدون الم

بعد الانتهاء من عملية التخدير الموضعي ، اي الجزء المؤلم من عملية زراعة الشعر ، يتوقف طبيب التخدير عن التخدير ، و من ثم يأتي الطبيب المختص من اجل القيام بعملية زراعة الشعر ، بهذه الطريقة تبدأ إجراءات عملية زراعة الشعر بدون اي الم ، من اقتطاف و فتح قنوات و زراعة البصيلات و تنتهي عملية زراعة الشعر بدون الم و بنجاح

مستوى الألم في عملية زراعة الشعر

في عملية زراعة الشعر او غيرها من العمليات الأخرى ، فإن الإحساس بالالم يختلف من شخص لآخر ، ان كان بين النساء او الرجال فان الإحساس بالالم او سرعة التخدير تختلف نسبتها ، وحتى بالنسبة لأغلب العمليات فإن مقاومة الألم تختلف من شخص لآخر كما هو الحال في عملية زراعة الشعر

التخدير الموضعي المطبق في عملية زراعة الشعر ليس له أي الم كبير يذكر ، ومن بعد فإن عملية زراعة الشعر غير مؤلمةبشكل عام ، حيث يعتبر الألم مرتبطاً بالحالة النفسية للشخص و الخوف من الحقن او الإبر ، حيث على الأشخاص الذين قد اتخذوا القيام بعملية زراعة الشعر ان يختاروا تطبيق التخدير الذي يناسب حالتهم و حساسيتهم تجاه الالم و المناقشة مع المركز المتفق معه وفقاً لذلك